a11

 أحمد بن حنبل

أحمد بن تيمية 

ابن القيم الجوزية

محمد بن عبد الوهاب 

عبد العزيز بن باز 

محمد ناصر الدّين الألباني

c2

 ابن جرير الطبري

ابن كثير الدمشقي 

الجلالين/ المحلي والسيوطي

عبد الرحمن بن سعدي 

b2

 محمد بن سعود آل سعود

عبد العزيز بن محمد بن سعود

 

سعود بن عبد العزيز بن محمد

 

تركي بن عبد الله آل سعود

 

ﻓﻳﺻﻝ ﺑﻥ ﺗﺭﻛﻲ ﺁﻝ ﺳﻌﻭﺩ

عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود

FacebookTwitterGoogle Bookmarks
PDF طباعة إرسال إلى صديق

من سعد الحصيّن إلى صالح آل الشيخ[مشعوذ (الاسلام اليوم) وإثارة الفتنة في بلاد التّوحيد والسّنّة]

بسم الله الرحمن الرّحيم

من سعد الحصيّن إلى معالي الشيخ/ صالح بن عبد العزيز بن محمد آل الشيخ، وزير الشؤون الاسلاميّة والأوقاف والدّعوة والإرشاد. أعلى الله مقامه في الدّارين بنصرة دينه والدّعاة إليه على بصيرة.

سلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أمّا بعد: فقد ساء دعاة السّنّة بقدر ما أبهج دعاة الظّنّ والفكر المبتدع منْعُ توزيع (تنبيهاتٌ في الحجّ على الكتابة المسمّاة: إفعل ولا حرج) لفضيلة الشيخ/ عبد المحسن العبّاد (جزاه الله خير ما يجزي به الدّعاة إلى سبيله على بصيرة)، في مؤسّسات الوزارة وجهات إشرافها، ولعلّ من تولّى كبر ذلك: هيئة الرّقابة والتّحقيق.

وتذكّرت قول حافظ ابراهيم رحمه الله:

(أمّة قَدْ فَتَّ في ساعدها***بُغْضُها الأهل وحُبُّ الغُرَبا)

كيف توزّع كُتُب وبرامج (الاسلام اليوم) في داخل بلاد التّوحيد والسّنّة وخارجها (منها) من قوم حاولوا إثارة الفتنة في بلاد السّنّة بكلّ طريق قدروا عليه (صراحة) ولما كبتهم الله وسُجِنَ مشعْوِذُهم بعد أن طالب الشباب ذكوراً وإناثاً بالثّورة على دولة الدّعوة التّجديديّة، وأن يقتدوا بالملحدين في روسيا الذين ثاروا على الشّيوعيّين المُتَشَدّدين قلبوا جلودهم (بلفظ الأمير خالد الفيصل) وعيّروا أسلوب خطابهم (بلفظ مشعوذ للإسلام اليوم نفسه في برنامج إضاءات قناة العربيّة وطَبْع مكتبة العبيكان)؟ وكيف يُمنع الرّدّ على واحد منها لمن اصطفاه الله وحده اليوم في المدينة وفي جلّ البلاد المباركة للدّفاع عن السّنّة وأهلها والوقوف في وجه حرّيّة الصّحافة والفكر المشئومة لئلاّ يقول جهلة الصّحفيّين والمفكّرين الحزبيّين (ومنهم مبتدعة (فرية الاسلام اليوم) على الله بغير علم فيُضلّوا بعد أن ضلّوا) وهذه (التّنبيهات) المباركة لم تقتصر على ردّ اعتداء الحركيّين على الاسلام وأحكامه في ركن الحجّ والايحاء بالحاجة إلى فهمٍ جديد الاسلام اليوم لا يتقيّد بالفقه بالأمس؛ بل شَمَلَتْ ردّ اعتداء الفكريّين (ومنهم مشعوذ الاسلام اليوم) على العلم واختصاص أهله به (لا العودة ولا ابن بيّه ولا الطّريري وأمثالهم).

وشمَلَتْ ردّ الغزو الصّحفيّ الجاهل للعلم وأهله (وقد وصل إلى حدّ منكر لا يجوز السّكوت عليه ولا تَبْرأ الذّمة بغير مقاومته والسّعي لدى ولاة الأمر (الأمراء حماة الدّين) لمعاقبة مقترفيه بما لا يقلّ عن كفّهم عن الفساد في الأرض.

وقد بَلَغَتْ بهم الجرأة إلى التّصريح بأن زواج الكبير بالصّغيرة الثابت شرعه بالكتاب والسّنّة والاجماع: (حدثاً مقزّزاً وجريمةً منكرة وجرّاً للصّغيرة إلى حبل المشنقة)، وإلى التّصريح بأنّ: (أبا بكر رضي الله عنه هو أوّل من سنّ التّكفير والقتل، وأُلْحِقَ به ابن تيميّة وأئمّة الدّعوة المباركة رحمهم الله وأجزل ثوابهم).

آمل التّفضّل بالنّظر في السّعي لتصحيح هذا الخطأ الفاحش، وعودة أسرة آل الشيخ المباركة إلى ما كانوا عليه في (250)سنة مضَتْ عوناً لأسرة آل سعود المباركة في نشر الحقّ وكبت الباطل، حفظكم الله وحفظهم قدوة وذخراً.

والسّلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

كتبه/ سعد بن عبد الرحمن الحصيّن - الرسالة رقم/139 في1430/8/14هـ.

 
 
| الرئيسية | المقالات | خطابات ورسائل عامة | الكتب | ترجمة سعد الحصين | المقالات المطبوعة | المقالات المخطوطة | خطابات عامة مطبوعة | خطابات عامة مخطوطة | قائمة عناوين جميع الكتب | مؤلّفات و مهذّبات سعد الحصيّن للتحميل | بحوث سعد الحصين للتحميل |

C3W