a11

 أحمد بن حنبل

أحمد بن تيمية 

ابن القيم الجوزية

محمد بن عبد الوهاب 

عبد العزيز بن باز 

محمد ناصر الدّين الألباني

c2

 ابن جرير الطبري

ابن كثير الدمشقي 

الجلالين/ المحلي والسيوطي

عبد الرحمن بن سعدي 

b2

 محمد بن سعود آل سعود

عبد العزيز بن محمد بن سعود

 

سعود بن عبد العزيز بن محمد

 

تركي بن عبد الله آل سعود

 

ﻓﻳﺻﻝ ﺑﻥ ﺗﺭﻛﻲ ﺁﻝ ﺳﻌﻭﺩ

عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود

FacebookTwitterGoogle Bookmarks
PDF طباعة إرسال إلى صديق

بسم الله الرحمن الرحيم

من سعد الحصيّن إلى فضيلة مدير إدارة الطبع والترجمة في رئاسة إدارات البحوث والإفتاء والدعوة والإرشاد وفقه الله.

سلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أمّا بعد:

1) فهناك كثير من الملاحظات على مختصر التّحفة الاثني عشرية لشاه وليّ الله دهلوي بالرّغم من اشتراك الألوسي والخطيب رحمهما الله في القيام على إخراجه.. الأول باختصاره وتهذيبه والثّاني بتحقيقه والتعليق عليه.

والغالب أن الاخوة الأعاجم مهما بلغوا من علم وحرص على العقيدة والسّنة لا يستطيعون التخلّص من آثار التّصوّف والابتداع وتعظيم البشر..

2) بعض أمثلة لما أقول:

- كلمات الإطراء للسّلطان عبد الحميد خان ص2و3، وعبد الحميد خان مثل بقيّة سلاطين الخرافة العثمانية يحمي الأوثان وما دونه من الابتداع.

- وصفه الإمام علي رضي الله عنه بأنه باب مدينة العلم ص5 بناء على الحديث الشيعي.

- يصف بعض متأخري الصوفية بقوله (قدّست أسرارهم) ما هي أسرارهم (غير التأويلات الباطنية) ومن قدسها؟ وبأن كثيراً من العلماء يصونهم لجلالتهم (عن أن ينسب إليهم الابتداع والانعزال عن الشيعة المخلصين من الأتباع) ص22.

- يقول عن جعفر بن موسى الكاظم (إنه كان من كبار أولياء الله تعالى وأخذ منه أبو يزيد البسطامي الطريقة) من يستطيع الحكم لأحد بالولاية أو الجنّة أو النّار بعد انقطاع الوحي.. وكيف يكون وليّاً لله من يعطي تلميذه طريقة صوفيّة مغرقةً في الضلال يصل بها إلى أن يقول: (سبحاني ما أعظم شأني)ص53.

- يروي عن الإمام علي رضي الله عنه أنه قال: (أنا حيّ لا يموت أنا باعث من في القبور أنا مقيم السّاعة ونحوها) ويقرّر ذلك ويسوّغه بأنّه (صدر عنه رضي الله تعالى عنه في حالة غلبة الحال كما هو شأن أولياء الله)ص55، وهذه حجّة المتصوّفة لكلّ تخريف صوفيّ.

كيف يجوز تصوير الإمام علي رضي الله عنه بهذه الصورة التي لا تختلف كثيراً عما نقل عن أبي يزيد البسطامي والمؤلف يقرّ القولين ويقرّ معهما. كلما ينقل عن الصوفية من أمثال هذا الكفر بالرّبوبية والألوهية والأسماء والصفات الثابتة لله وحده بحجة غلبة الحال على الأولياء.

ولا يغني تعليق الخطيب رحمه الله عليه فقليل من القرّاء يعنى بالتعليق أو يترك الأصل لأجله.

- وافق الشيعة في دعواهم العظيمة للأئمّة ص104و105. أرجو عدم نشر هذا الكتاب مرّة أخرى ويكفينا مؤلف الخطيب رحمه الله (الخطوط العريضة) من أهل السّنّة، ومؤلف موسى الموسوي (تصحيح التّشيّع) من الشيعة.. فهما أخصر وأكثر جاذبية للقراءة واوضح وأسلم.

والصّوفيّة يا أخي أعظم خطراً من الشيعة على أهل السّنّة لأنهم محسوبون منهم ولذلك انتشرت الصوفيّة على ما نرى بل أكبر طامّات الشيعة موجودة في الصّوفيّة: الضلال عن الدّليل الشرعي والقبورية وتعظيم البشر والابتداع في الدّين.

هدانا الله وإياكم لأقرب من هذا رشدا.. وثبّتنا جميعاً على منهج رسول الله صلى الله عليه وسلم وخلفائه وأئمة المسلمين في القرون الثلاثة(ومن تبعهم من دعاة التّوحيد في جزيرة العرب) في الدّين والدّعوة إليه.

ولنحذر من أن نحاول إماتة جانب من الباطل بإحياء جانب آخر منه، كما ألاحظ عليكم كثيراً، وهذا لا يليق بإدارة حكوميّة في دولة التّوحيد والسّنة يرأسها الشيخ ابن باز خير من أعرف على وجه الأرض اليوم.

وفقكم الله.. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

كتبه/ سعد بن عبد الرحمن الحصيّن الرسالة رقم/127 في1411/10/17هـ

 
 
| الرئيسية | المقالات | خطابات ورسائل عامة | الكتب | ترجمة سعد الحصين | المقالات المطبوعة | المقالات المخطوطة | خطابات عامة مطبوعة | خطابات عامة مخطوطة | قائمة عناوين جميع الكتب | مؤلّفات و مهذّبات سعد الحصيّن للتحميل | بحوث سعد الحصين للتحميل |

C3W