a11

 أحمد بن حنبل

أحمد بن تيمية 

ابن القيم الجوزية

محمد بن عبد الوهاب 

عبد العزيز بن باز 

محمد ناصر الدّين الألباني

c2

 ابن جرير الطبري

ابن كثير الدمشقي 

الجلالين/ المحلي والسيوطي

عبد الرحمن بن سعدي 

b2

 محمد بن سعود آل سعود

عبد العزيز بن محمد بن سعود

 

سعود بن عبد العزيز بن محمد

 

تركي بن عبد الله آل سعود

 

ﻓﻳﺻﻝ ﺑﻥ ﺗﺭﻛﻲ ﺁﻝ ﺳﻌﻭﺩ

عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود

FacebookTwitterGoogle Bookmarks
PDF طباعة إرسال إلى صديق

بسم الله الرحمن الرحيم

من سعد الحصين إلى سعادة القائم بأعمال سفير خادم الحرمين الشريفين بالأردن وفقه الله.

سلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. وبعد.

فإلحاقاً لما سبق لكم حول موقف الشيخ/ يوسف البرقاوي المتميّز والشجاع أثناء أزمة الخليج لا أعادها الله على المسلمين حيث وقف وحده يعلن تأييده لقرار حكومة المملكة العربيّة الاستعانة بعد الله بالقوات الدّولية في فتواه المستفيضة التي نشرتها في بداية الأزمة جريدة الشرق الأوسط ومجلة المسلمون ومجلة رابطة العالم الاسلامي.. ولقي في سبيل ذلك عنتاً من رئيسه وزير الأوقاف/ علي الفقير ولججاً من الشعب.. إلحاقاً لذلك أرجو الإحاطة بأن علاقة الشيخ/ يوسف بالمملكة امتدّت عشرات السنين إذ درس في الجامعة الاسلامية بالمدينة أثناء إشراف الشيخ/ عبد العزيز بن باز عليها وبدأت علاقته وتعاونه مع الشيخ/ عبد العزيز منذ ذلك الوقت وكان أحد وأبرز وأجرأ دعاة رابطة العالم الاسلامي ويتميّز بين الدّعاة بعلمه وعقيدته والتزامه بالسّنّة ونشاطه في الدّعوة ووقوفه مع المملكة في مجابهتها للباطل الديني والدنيوي.

وإني لأواجه حرجاً شديداً من تأخّرنا عن مقابلة موقفه ولو بخطاب شكر.. حتى أنّه لم يدع إلى مؤتمر الجهاد في جامعة الامام محمد بن سعود بالرياض في آخر أيام الأزمة ولم يدع للاشتراك في التوعية أثناء الحج منذ سبع سنوات وقبل ذلك لم يدع إلى أسبوع الدعوة في جامعة الامام قبل بضع سنين بينما دعي إليه يوسف العظم وعبد العزيز الخياط وابراهيم الكيلاني الذين استغلّوا اشتراكهم في الندوة لمهاجمة المملكة بأنها تمنع مولد الرسول وتحيي مولد ابن عبد الوهاب.

ثمّ أيّدوا موقف الباطل أثناء أزمة الخليج حتى أقسم الأخير من فوق منبر الجمعة بأن مفتاح الكعبة في يد مجنّدة أمريكية.

وإني لأرجو تلافي هذا النقص والتقصير بما يلي:

1) كتابة رسالة شكر للشيخ/ يوسف على جهاده في الدعوة على منهج النبوة وانتصاره للحقّ وولائه لدولة التوحيد موقفه من خادم الحرمين أو ولي عهده أو النائب الثاني أو من ترون.

2) منحه إقامة دائمة في المملكة مع عائلته أو زوجته فقط.

3) انتدابه سنويّاً للاشتراك في التوعية أثناء الحج.

4) انتدابه هذا الصّيف مع مرافقه مدّة شهر للدعوة إلى الله في يوغسلافيا.

جزاكم الله خير الجزاء.. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

كتبه/ سعد بن عبد الرحمن الحصين الرسالة رقم144 في1411/12/16هـ

 
 
| الرئيسية | المقالات | خطابات ورسائل عامة | الكتب | ترجمة سعد الحصين | المقالات المطبوعة | المقالات المخطوطة | خطابات عامة مطبوعة | خطابات عامة مخطوطة | قائمة عناوين جميع الكتب | مؤلّفات و مهذّبات سعد الحصيّن للتحميل | بحوث سعد الحصين للتحميل |

C3W