a11

 أحمد بن حنبل

أحمد بن تيمية 

ابن القيم الجوزية

محمد بن عبد الوهاب 

عبد العزيز بن باز 

محمد ناصر الدّين الألباني

c2

 ابن جرير الطبري

ابن كثير الدمشقي 

الجلالين/ المحلي والسيوطي

عبد الرحمن بن سعدي 

b2

 محمد بن سعود آل سعود

عبد العزيز بن محمد بن سعود

 

سعود بن عبد العزيز بن محمد

 

تركي بن عبد الله آل سعود

 

ﻓﻳﺻﻝ ﺑﻥ ﺗﺭﻛﻲ ﺁﻝ ﺳﻌﻭﺩ

عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود

FacebookTwitterGoogle Bookmarks
PDF طباعة إرسال إلى صديق

بسم الله الرحمن الرحيم

من سعد الحصين إلى سموّ رئيس الجمعية السّعوديّة الخيريّة لرعاية الأطفال المعاقين وفقه الله لطاعته وبلّغه رضاه.

سلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أمّا بعد: فأشكر الله ثمّ أشكركم ومن يعاونكم في هذا العمل الخيّر وأرجو الله أن يجعل عملكم خالصاً لوجهه وأن يثيبكم عليه.

وآمل ألاّ يضيق اهتمامكم بالمعاقين عن غير الأطفال، وعلى هذا كتبت لكم هذه الأسطر راجياً مساعدة فئة مهمّة من المعاقين هم أصحاب الكراسي المتحرّكة صغاراً وكباراً، وكلّ الذي أطلبه لهم إزالة العوائق المفتعلة في طريقهم، وقد كتبت لأكثر من جهة رسمية منبّهاً إلى العنت الذي يلقونه إذا حاولوا الحصول على أهمّ وأبسط حقوقهم: الصّلاة في المساجد، وبخاصّة الحرمين؛ حيث يضاف إلى عوائق (الدّرج) عوائق أمنية لا حاجة لها، فلا يسمح لصاحب الكرسي المتحرك بالدّخول إلى المسجد الحرام والمسجد النبوي للصّلاة أو الطّواف أو الزيارة إلاّ بترخيص يومي ومن باب معيّن وبعد تحمّل شيء من (روتين) الشرطة والبوّابين لا يدركه إلاّ من يعانيه.

ذكّرت الإخوة المسئولين بأن النصراني واليهودي وغيره يلقى من التيسير في أمريكا وأوروبا ما لا يحلم به المسلم ليس فقط لدخول المعبد بل لجميع الأماكن العامّة، لا شكّ أنّ الله وصفهم بالرّأفة والرّحمة، {وجعلنا في قلوب الذين اتّبعوه رأفة ورحمة}، ولكنّ المسلم أولى بذلك {رحماء بينهم}، وإنما المشكلة في الفرق بين الإدارة الذّكية والإدارة الرّوتينيّة، وقد استجاب وزير الحجّ والأوقاف السابق جزاه الله خيراً لندائي فطلب من جهة الاختصاص عدم رفع المساجد عن مستوى الشارع، ولكن المشكلة عموماً لم تحلّ، وتحتاج إلى اهتمامكم ورعايتكم:

1) بالبحث من الجهات الأمنية لتخفيف وطأتها عن المسلم العاجز.

2) بالبحث مع الجهات المختصّة بالمباني العامة وأولها: المسجد وثانيها: المعهد وثالثها: المكتبة العامة، بترك مدرج في مساحة الدرج لدخول الكراسي المتحركة.

3) بالبحث مع الجهات المختصّة بالمرور لإعطاء العاجز الأولوية المطلقة في المرور والوصول إلى غايته المشروعة.

وفقكم الله، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

كتبه/ سعد بن عبد الرحمن الحصين عفا الله عنه، تعاوناً على البر والتقوى.

الرسالة رقم3 في1414/1/23هـ

 

 
 
| الرئيسية | المقالات | خطابات ورسائل عامة | الكتب | ترجمة سعد الحصين | المقالات المطبوعة | المقالات المخطوطة | خطابات عامة مطبوعة | خطابات عامة مخطوطة | قائمة عناوين جميع الكتب | مؤلّفات و مهذّبات سعد الحصيّن للتحميل | بحوث سعد الحصين للتحميل |

C3W