a11

 أحمد بن حنبل

أحمد بن تيمية 

ابن القيم الجوزية

محمد بن عبد الوهاب 

عبد العزيز بن باز 

محمد ناصر الدّين الألباني

c2

 ابن جرير الطبري

ابن كثير الدمشقي 

الجلالين/ المحلي والسيوطي

عبد الرحمن بن سعدي 

b2

 محمد بن سعود آل سعود

عبد العزيز بن محمد بن سعود

 

سعود بن عبد العزيز بن محمد

 

تركي بن عبد الله آل سعود

 

ﻓﻳﺻﻝ ﺑﻥ ﺗﺭﻛﻲ ﺁﻝ ﺳﻌﻭﺩ

عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود

FacebookTwitterGoogle Bookmarks
PDF طباعة إرسال إلى صديق

بسم الله الرحمن الرحيم

من سعد الحصين إلى أخي في الدّين والدعوة/ سعود بن محمد بن عوشن وفقه الله لطاعته والدعوة إليه على سبيل رسوله صلى الله عليه وسلم.

سلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أما بعد: فقد تلقيت نسخة من تقرير عن حفلات التخرج في الفلبين أثابكم الله وسدّد خطاكم.

ومثل هذا التقرير يسرّ من حيث الشّكل والكمّ والمظهر عامّة ولكنّه لا يعطي أيّ تأكيد عما هو أهمّ: المخبر، وقد وجهنا رسول الله صلى الله عليه وسلم بتقليل الاهتمام بالأول وصرف الاهتمام جُلّه إلى الثاني: "إنّ الله لا ينظر إلى صوركم ولكن ينظر إلى قلوبكم وأعمالكم"، "ربّ أشعث أغبر ذي طمرين مدفوع بالأبواب لو أقسم على الله لأبرّه"، وحديث الرضيع الذي أعجبت أمه بمظهر أحد المارة ذوي المظاهر فقالت: اللهم اجعل ولدي مثل هذا، فترك الثدي وقال: اللهم لا تجعلني مثله، والعكس، وحديث الذي مرّ على الرّسول صلى الله عليه وسلم وأصحابه يعجب مظهره الكثير من الناس فقالوا: إنه حريّ إن تكلّم أن يسمع له وإن خطب أن ينكح، والعكس، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم للزّري المظهر: "هذا خير من ملء الأرض من مثل هذا" والإشارة الأخيرة لذي المظهر. أذكر هذا لأن مجال الدّعوة اليوم أكثر ما يشغل بالحركة والعدد والكم والشكل ويطغى ذلك عن الأهم.

وفقكم الله للدعوة إلى سبيله على بصيرة. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

كتبه/ سعد بن عبد الرحمن الحصين عفا الله عنه. تعاونا على البر والتقوى وتحذيرا من الإثم والعدوان.

الرسالة رقم205 في1415/11/4هـ.

 
 
| الرئيسية | المقالات | خطابات ورسائل عامة | الكتب | ترجمة سعد الحصين | المقالات المطبوعة | المقالات المخطوطة | خطابات عامة مطبوعة | خطابات عامة مخطوطة | قائمة عناوين جميع الكتب | مؤلّفات و مهذّبات سعد الحصيّن للتحميل | بحوث سعد الحصين للتحميل |

C3W