a11

 أحمد بن حنبل

أحمد بن تيمية 

ابن القيم الجوزية

محمد بن عبد الوهاب 

عبد العزيز بن باز 

محمد ناصر الدّين الألباني

c2

 ابن جرير الطبري

ابن كثير الدمشقي 

الجلالين/ المحلي والسيوطي

عبد الرحمن بن سعدي 

b2

 محمد بن سعود آل سعود

عبد العزيز بن محمد بن سعود

 

سعود بن عبد العزيز بن محمد

 

تركي بن عبد الله آل سعود

 

ﻓﻳﺻﻝ ﺑﻥ ﺗﺭﻛﻲ ﺁﻝ ﺳﻌﻭﺩ

عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود

FacebookTwitterGoogle Bookmarks
PDF طباعة إرسال إلى صديق

بسم الله الرحمن الرحيم

من سعد الحصين إلى معالي وزير الشؤون الإسلاميّة و الأوقاف و الدعوة أرشده الله إلى ما فيه خير الإسلام والمسلمين.

سلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. وبعد.

فقد كتبت لوزارة الحج والأوقاف في العام الماضي منبّهاّ إلى وجود عدد من الأئمة والمؤذّنين من سوريا في عدد من مساجد المملكة، ومنهم عشرون تقريباً في جدّة وحدها لا يعرف منهم واحد تصفو عقيدته أو يظهر اتباعه للسّنّة وتجنبه للبدعة. بل جلّهم معروف بالتّصوّف والإبتداع وسوقهم رابحة في الموالد والمناسبات المبتدعة. وبلغ الإهمال والجهل ببعض من وسد إليهم الأمر الديني إلى تعيين بعضهم مدرّسين في معهد إعداد الأئمة والدعاة في مكّة

(ويتبع الرابطة)، ويتعدى فسادهم إلى غيرهم. وتجدون مع هذه الرّسالة مثالاً لهذا الفساد. ومن أسباب تعيين مثل هؤلاء، مواقع القيادة الدّينيّة رغم قرار منع تعيين غير السّعوديين فيها: إستثناء المساجد الأهليّة ـ ولا أرى وجهاً لذلك، فدولة التّوحيد والسّنّة مسئولة عن تصحيح الإعتقاد والعبادة لجميع المواطنين وبُناة المساجد تنقطع علاقتهم بها بمجرد انتهاء بنائها والصلاة فيها، لا يجوز لهم التصرف فيها بعد ذلك.

ملاحظة أخيرة.

إعداد الأئمة والدّعاة مهمّة لا تناسب طبيعة الرابطة ولا واقعها وأرى أن تتولاه الوزارة المسئولة عن الدعوة و الدّعاة.

وفقكم الله.

سعد الحصين

1414/8/11

 
 
| الرئيسية | المقالات | خطابات ورسائل عامة | الكتب | ترجمة سعد الحصين | المقالات المطبوعة | المقالات المخطوطة | خطابات عامة مطبوعة | خطابات عامة مخطوطة | قائمة عناوين جميع الكتب | مؤلّفات و مهذّبات سعد الحصيّن للتحميل | بحوث سعد الحصين للتحميل |

C3W