a11

 أحمد بن حنبل

أحمد بن تيمية 

ابن القيم الجوزية

محمد بن عبد الوهاب 

عبد العزيز بن باز 

محمد ناصر الدّين الألباني

c2

 ابن جرير الطبري

ابن كثير الدمشقي 

الجلالين/ المحلي والسيوطي

عبد الرحمن بن سعدي 

b2

 محمد بن سعود آل سعود

عبد العزيز بن محمد بن سعود

 

سعود بن عبد العزيز بن محمد

 

تركي بن عبد الله آل سعود

 

ﻓﻳﺻﻝ ﺑﻥ ﺗﺭﻛﻲ ﺁﻝ ﺳﻌﻭﺩ

عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود

FacebookTwitterGoogle Bookmarks
طباعة إرسال إلى صديق

بسم الله الرحمن الرحيم

تذكير

من سعد الحصيّن إلى: أخي في الله/ الشيخ نافذ أحمد عبد الحقّ وفقه الله لرضاه.

سلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أمّا بعد: فقد وصلتني قبل دقائق رسالتان منك وفي الوقت نفسه بعض البطاقات جزاكم الله خير الجزاء.

ولا أزال في انتظار بقية البطاقات: اسحق شحادة وعيّاد في القدس وكذلك علي نمر يهمّني الحصول على بطاقة له بينك وبينه ومعلومات عن نشاطه في الدّعوة ومنهجه لأنه عمل معنا مدّة طويلة في ليبيريا ثم الأردن ثم فلسطين. ثمّ:

1) تذكر شعورك أن في رسائلي نصائح! لا خير فينا إن لم تكن كذلك: {والعصر* إن الانسان لفي خسر* إلا الذين آمنوا وعملوا الصالحات وتواصوا بالحق وتواصوا بالصبر*}.

2) ذكرت في رسالتك 1417/1/9 الاهتمام بالعطلة الصّيفيّة لا أرى التّركيز عليها وليس من منهاجي التركيز على الشباب أو على العطلة الصّيفيّة أو على الدّورات المحدودة بزمن كما يفعل الحزبيّون "الاسلاميّون"، بل نتبع منهاج رسول الله صلى الله عليه وسلم في دعوة الناس كافة للتوحيد أوّلاً ثمّ القرآن ثانياً ثم الأحكام ثالثاً (أقصد الأحكام الشرعية في العبادات والمعاملات لا أحكام التّجويد). ويستفاد من المسجد المفتوح للجميع وليس في دار القرآن المغلقة والمعزولة عن الأغلبية.

3) من يسميهم "الاسلاميون": العلمانيون ومؤسساتهم ليسوا أكبر همّي. فكلمة العلمانيّين عند العرب كلمة غامضة غير محدّدة قد تعني الغافلين أو المنحرفين أو اللادينيّين. ويندر في المسلمين اليوم ولله الحمد من يصدق عليه وصف العلماني المترجمة من اللغة الانكليزية (secular) أو (secularist) وتعني نفي الدّين نهائيّا وليس مجرّد الاختلاط واللهو واللعب والغناء والموسيقى فهذه صغائر نرجو الله أن يهدي الجميع لتجنّبها وأن يشغلوا أوقاتهم بخير الدّين والدّنيا، ولا تعني التّطبيع فهذا أمر سياسي له أهله ولا أرى لي ولا لك ولا للدّعاة إلى الله على بصيرة إشغال وقتهم بمعارضته ولسنا بمسئولين عنه في القبر ولا في الحشر، وليس من اختصاصنا في الدّنيا.

أكبر همّي: الشرك المتمثّل في عبادة القبور أولاّ ثم ما دونه وقد يكون المسمّون بالعلمانيّين بريئين منه مع غفلتهم ومعصيتهم فيما دونه. وكذلك البدعة وتتمثّل في التّصوّف أوّلاً ثم ما دونه وبلادكم مملوءة من الشرك والابتداع في الدّين، ويتمسّك بهما أكثر المسلمين ظنّاً أنهما الدّين وهذا مكمن الخطر الأكبر.

4) شكراً على اهتمامك ببيان الحق للأتراك ولعلك تحثّ الإخوة على بيان الحقّ لهم كل بمفرده لعل الله أن يهدينا وإياهم للحق والعدل.

5) وعن الكتب والمراجع فليس من عادتنا توفيرها للدّعاة ويجب عليهم تحمّل ذلك تكملة لمسئوليتهم.

6) وعن طبع الرسائل والكتب الصّغيرة فلعلي أجد وسيلة لتوفيرها من هنا لأن التكلفة أقل. وفقكم الله.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

كتبه/ سعد بن عبد الرحمن الحصيّن في 1417/2/29

 
 
| الرئيسية | المقالات | خطابات ورسائل عامة | الكتب | ترجمة سعد الحصين | المقالات المطبوعة | المقالات المخطوطة | خطابات عامة مطبوعة | خطابات عامة مخطوطة | قائمة عناوين جميع الكتب | مؤلّفات و مهذّبات سعد الحصيّن للتحميل | بحوث سعد الحصين للتحميل |

C3W