a11

 أحمد بن حنبل

أحمد بن تيمية 

ابن القيم الجوزية

محمد بن عبد الوهاب 

عبد العزيز بن باز 

محمد ناصر الدّين الألباني

c2

 ابن جرير الطبري

ابن كثير الدمشقي 

الجلالين/ المحلي والسيوطي

عبد الرحمن بن سعدي 

b2

 محمد بن سعود آل سعود

عبد العزيز بن محمد بن سعود

 

سعود بن عبد العزيز بن محمد

 

تركي بن عبد الله آل سعود

 

ﻓﻳﺻﻝ ﺑﻥ ﺗﺭﻛﻲ ﺁﻝ ﺳﻌﻭﺩ

عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود

FacebookTwitterGoogle Bookmarks
PDF طباعة إرسال إلى صديق

من سعد الحصيّن إلى عبد العزيز بن باز[كثرة عدد جماعة التبليغ لا يدل على صحة معتقدهم أو منهجهم في العبادة والدّعوة]

 

بسم الله الرحمن الرحيم

من سعد الحصين إلى الوالد الشيخ/ عبدالعزيز بن باز أعزّه الله وأيده وثبّته.

سلام عليكم ورحمة الله وبركاته... وبعد:

فقد تلقيت رسالتكم رقم 638 /خ في 1406/6/14 هـ عن جماعة التبليغ.. وأرجو ملاحظة ما يلي:

1) كثرة المجتمعين في بنكلادش أو غيرها لا يدل على صحة المعتقد أو المنهج في العبادة أو الدعوة.. ففي مولد البدوي في طنطا يجتمع أكثر.

2) حضر الشيخ/ يوسف المطلق هذا الاجتماع وطلب إلقاء خطبة في المجتمعين فرفضوا ذلك واختاروا أحد العوام من قدماء العرب وتطييباً لخاطر الشيخ/ يوسف سمحوا له بالكلام مع العرب في مكان منفصل عن بقية المجتمعين والسبب معروف وثابت: حتى لا يفرّق بكلامه عن التوحيد.

3) تبليغي نصاب لا يزال هو الكتاب الرئيسي بل الوحيد بعد القرآن ولم يوضع غيره ولا يوثق فيما يضعونه بدلاً منه.. وإنّما هي إشاعة يراد بها صدّ محاولة التصحيح.

4) نعم.. لا زلت معترفاً بفضلهم فيما يتعلق بإبعاد المسلم عن الغفلة ونقله إلى المسجد وفيما يتعلق بتطبيقهم السنن وخاصة في العادة أكثر من العبادة ولا أزال أدافع عنهم مثل اتها مات الشيخ/ الهلالي أحسن الله خاتمته أنهم أخذوا الخروج من البراهمة والشيخ/ محمد أسلم رحمه الله أنهم لا ينهون عن المنكر ويجدون مع هذه الرسالة نسخة من رسالتي للشيخ/ محمود مهدي الإستانبولي قبل بضعة أيام أؤنبه في تهجّمه عليهم خارج الحدود الصحيحة.

ولكن هل يعني ذلك السكوت عما تأكدناه واعترف به ثلاثة من أكبر مشايخهم من البيعة على أربع طرق صوفية.. وعما قرأناه باللغة العربية وترجمته الجامعة الاسلامية ومكتب الدعوة في الباكستان من شرك وخرافة وبدعة في كتابهم الأول بعد القرآن.

5) كنت أحسن الظنّ فيهم وأردّ ما يقال فيهم مما لا أعلمه عنهم وبعد تأكدي من أخطاء أساسية في العقيدة هل يجوز الاستمرار في تغليب الظن الحسن فيهم والسكوت عنهم والتعصب لهم.

6) سبق أن وعدني الشيخ/ أبو الحسن الندوي بنصحهم ولا شك أنه فعل ولكنهم لا يقبلون من أحد ولا أظن محاولتكم من هذا الطريق مفيدة أو مبرئة للذمة.

7) أرى أن تكتبوا لهم مباشرة وتبيّنوا رأيكم في البيعة وطلب الشفاعة من الرسول صلى الله عليه وسلم وخرافة أن الكعبة تذهب إلى بعض الصالحين في أماكنهم وخرافة الرفاعي وأنّ التمائم من الشرك.

8) كما أرى أن يوفد الشيخ/ يوسف الملاحي والشيخ/ يوسف المطلق والشيخ/ عبدالله بن جبرين والشيخ/عبدالعزيز بن عتيق للتفاهم معهم ومناقشتهم ومعرفة ما عندهم وما ليس عندهم.. قبل إصدار فتوى بجواز الخروج المطلق معهم.

وللمرة الأخيرة أحب أن أبدي ملاحظتي أنّ الخروج معهم للقارة الهندية وشرق آسيا سبب لانتشار خرافات وبدع وشرك تبليغي نصاب بين أكثرية المسلمين.

وفقكم الله لما فيه خير الاسلام والمسلمين وهدى الجميع لما اختلف فيه من الحق بإذنه..

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

كتبه/ سعد بن عبد الرحمن الحصين، الرسالة رقم/151 في1406/8/14هـ .   

 
 
| الرئيسية | المقالات | خطابات ورسائل عامة | الكتب | ترجمة سعد الحصين | المقالات المطبوعة | المقالات المخطوطة | خطابات عامة مطبوعة | خطابات عامة مخطوطة | قائمة عناوين جميع الكتب | مؤلّفات و مهذّبات سعد الحصيّن للتحميل | بحوث سعد الحصين للتحميل |

C3W