a11

 أحمد بن حنبل

أحمد بن تيمية 

ابن القيم الجوزية

محمد بن عبد الوهاب 

عبد العزيز بن باز 

محمد ناصر الدّين الألباني

c2

 ابن جرير الطبري

ابن كثير الدمشقي 

الجلالين/ المحلي والسيوطي

عبد الرحمن بن سعدي 

b2

 محمد بن سعود آل سعود

عبد العزيز بن محمد بن سعود

 

سعود بن عبد العزيز بن محمد

 

تركي بن عبد الله آل سعود

 

ﻓﻳﺻﻝ ﺑﻥ ﺗﺭﻛﻲ ﺁﻝ ﺳﻌﻭﺩ

عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود

FacebookTwitterGoogle Bookmarks
PDF طباعة إرسال إلى صديق

من سعد الحصيّن إلى الإخوة في مجلّة - المجلّة - [حكايات - ألف ليلة وليلة - ساذجة وساقطة دينيّاً وأخلاقيّاً  ولغويّاً وفنّيّاً وتربويّاً]

بسم الله الرحمن الرحيم

من سعد الحصيّن إلى الإخوة في مجلّة (المجلّة) وأخصّ أحد كتابها: الأستاذ سمير عطا الله وفقه الله لطاعته.

سلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أمّا بعد: فقد قرأت في العدد 739 من (المجلّة) ما كتبتموه عن (دليل الليالي العربيّة) لروبرت إروين، وليس من عادتي الاهتمام بما يكتب في الجرائد والمجلاّت العربية، ولكن القليل مما قرأته أو سمعته منكم أثار اهتمامي بمقالتكم هذه وإن خالفتكم الرّأي هذه المرّة.

ورأيي أن (ألف ليلة وليلة) مثل (رباعيات الخيام) ليس لها قيمة في ذاتها، ولذلك لم يكن للأولى مكان في الأدب العربي الأصيل، ولا للثانية في الأدب الفارسي، وإنما ارتفع كلّ منهما إلى مستوى لا يستحقّه بسبب التّرجمة الغربيّة، قارن ان شئت بين ترجمة أحمد رامي وترجمة أحمد الصافي النجفي (والأخيرة ترجمة دقيقة دون تصرّف تظهر الرباعيات على حقيقتها).

ولا أشك أن نشر هذه المقالة في (المجلّة) (وخاصّة بقلم سمير عطا الله) سيزيد في احترام (ألف ليلة وليلة) والإقبال على اقتنائها لمجرد احتفاء الغرب بها، والعرب مستعدّون دائماً لاتّباع أيّ ناعق غربيّ ولو كان أصل القضيّة عربيّاً، والعرب أولى بالحكم عليها، وقد حكموا عليها بالفشل بضعة قرون (قبل الترجمة إلى الفرنسية ثم الإنكليزية) بكلّ مقاييس الحكم الصّحيحة: لغويّة وفنّيّة وخلقية ودينيّة وتربويّة.

ولا عجب، باعتبار أو عدم اعتبار ما تقدّم، فالعوامل الأثريّة والدّعائية قادرة على تغيير النّظرة إلى أيّ عمل أدبيّ أو فنّي 100% كما حدث للوحة (الموناليزا)، وأبلغ من ذلك: مقطوعة (فالس بوليرو) والتي حكم عليها مؤلّفها بأنها: (17 دقيقة من الأوركسترا بلا موسيقى) ثمّ تغيّر الزّمن والذّوق فتغيّر الحكم 100%، بل قد يكون العامل الأول في تغيير الحكم: تجدّد وسائل النشر والدعاية.

الحقيقة أن أكثر حكايات (ألف ليلة وليلة) ساذجة وساقطة ولا يصحّ تربويّاً، على الأقلّ، أن تقدَّم نماذج فنّيّة ولا خلقيّة للأبناء والأحفاد.

وفقكم الله، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

كتبه/ سعد بن عبد الرحمن الحصيّن - الرسالة رقم/42 في 1415/2/2هـ

 
 
| الرئيسية | المقالات | خطابات ورسائل عامة | الكتب | ترجمة سعد الحصين | المقالات المطبوعة | المقالات المخطوطة | خطابات عامة مطبوعة | خطابات عامة مخطوطة | قائمة عناوين جميع الكتب | مؤلّفات و مهذّبات سعد الحصيّن للتحميل | بحوث سعد الحصين للتحميل |

C3W