طباعة

من سعد الحصيّن إلى عبد العزيز بن باز[اختيار إمام صوفيّ مبتدع لإمامة الجامع الكبير في موسكو] 

بسم الله الرحمن الرحيم

من سعد الحصيّن إلى الوالد الشيخ/ عبد العزيز بن عبد الله بن باز المفتي العام للمملكة. أعزّه الله وأيّده وثبّته بالقول الثّابت في الحياة الدّنيا وفي الآخرة .

سلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. وبعد:

فقد اختير صوفيّ سوريّ لإمامة الجامع الكبير في موسكو رغم أنّ السفارة السّعوديّة هي القائمة على رعاية هذا الجامع.. والأخ السّوري المذكور أحد مريدي رئيس الطّريقة النقشبندية في سوريا أحمد كفتاور المفتي الحالي. وهذه إحدى نتائج عدم التّفريق بين السّنّة والبدعة عند أكثر المتديّنين في دولة التّوحيد والسّنّة ومؤسّسات الدّعوة الخارجية فيها.. فاتّجاه التّدين في هذا العصر يقوم على العاطفة والظّن وما تهوى الأنفس ولقد جاءهم من ربهم الهدى؛

أرجو التفضل بالعمل على اصلاح هذا الاتجاه في الرابطة والندوة والجامعات الاسلامية بالمملكة وغيرها.

وفقكم الله.. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

كتبه/ سعد بن عبد الرحمن الحصيّن- الرسالة رقم/ 65 في1414/5/23هـ